مطحنة الصقيع، على النهر، والدراسة المقارنة للنساء في بلدي أنطونيا

al-akhbar

وكما البرغل، تنتقل حبات القمح الخضراء إلى مطحنة البلدة، في حين تحرص بعض النسوة المسنّات على «جرش» الفريك بطريقتهن الخاصة من خلال الاعتماد على الجاروشة اليدوية المصنوعة من حجر أسود مأخوذ من .